بيان صحفي إلى حزب مصر القوية

الأربعاء, 23 كانون2/يناير 2013
قَيِم هذا الموضوع
(0 أصوات)
بيان صحفي
إلى حزب مصر القوية حملتكم تكرس لإقصاء النساء ،
وعلاج التحرش ليس العزلة وعودة عصور الحرملك

تعلن المبادرات الموقعة أدناه عن رفضها للحملة التي تطلقها أمانات حزب مصر القوية بشأن تخصيص وسائل مواصلات للنساء فقط متخذين من ظاهرة التحرش الجنسي ، والانتهاكات التي تتعرض لها النساء والفتيات سبيلاً لهم ، لتمرير غايتهم وأهدافهم الحزبية التي لا نعلم صالحها من طالحها في شيء إلا بما نراه على أرض الواقع من تفاعلات اجتماعية تصب في مصلحة المواطنات والمواطنين على قدم المساواة .
إن إقدام حزب مصر القوية على عزلة النساء والفتيات في تخصيص مواصلات عامة خاصة بالنساء والفتيات ليس من شأنه منع الانتهاكات ، ولكم في حوادث مترو الأنفاق عبرة إن كنتم تعتبرون .

وعلى الرغم من تخصيص عربة خاصة للنساء بقطارات مترو الأنفاق إلى أن هذا الإجراء لم يحمى النساء رغم خضوع جهاز تشغيل مترو الأنفاق إلى إدارة خاصة بالشرطة تتبع إدارة شرطة النقل والمواصلات، وكذلك وسائل تأمين مختلفة ، واستحسان لدى قطاعات واسعة من المواطنات والمواطنين إلا أن كل هذه العوامل لم تستطيع منع الظاهرة داخل عربات النساء بل ازدياد الانتهاكات المتعلقة بالعنف الجنسي والتحرش وبعض الحالات تعرضتن للضرب المبرح ، مما أستدعى إدارة تشغيل مترو الأنفاق إلى إطلاق خطاً ساخناً للإبلاغ نظراً لكثرة البلاغات التي قدمت وارتفاع عدد الشكاوى.

أن" حزب مصر القوية " بكل أسف تكالب على حقوق النساء وحقهن في العيش الأمن وأتخذ من معاناة النساء والفتيات سبيلاً له لكي يحدث رواجاً شعوبيا أجوف لا يحمل أي ضمانات حقيقية لسلامة وأمن النساء وضمان الحقوق ، بل تعامل بشكل ظاهري مع الحل الذي يطرحه للمشكلة مستغلاً في ذلك "النموذج الأولى" الذي أقدم عليه وهو عبارة عن :
تأجير عدد من ميكروباصات السرفيس للنساء فقط التي تنطلق من داخل أحياء مدينة نصر المختلفة وقام بوضع لافتات تحمل الدعاية له ولأفكاره المبهمة ، مستغلاً أوقات الظهيرة ، وتوقيتات الامتحانات وتوافد الطلاب من والى جامعة الأزهر الشريف وكذلك المدن الجامعية لعدد من الجامعات بالإضافة إلى العديد من المعاهد العليا العامة والخاصة ، ونظرا لحالة الازدحام الشديد التي تشهدها البلاد منذ سنوات والتي مازالت في ارتفاع مستمر فأن المواطنات والمواطنين يمكثون لساعات في انتظار سيارات السير فيس مما يدفع بالشباب إلى الهرولة والقفز من نوافذ هذه السيارات لحجز الأماكن لبعضهم البعض أو للفتيات والنساء اللاتي بصحبتهن ، وفى كثير من الأحيان تقف الكثير من الفتيات والنساء والأطفال دون أن يحصلوا على مكان داخل وسيلة المواصلات التي يحشر فيها البشر ، هذا المشهد المأسوي كان يدفع بعض السائقين إلى للتنبيه أن العربة للنساء فقط لما يروه من مشاهد مأساوية وغير إنسانية دون تدخل من أحد.

هنا أقدم حزب مصر القوية على استخدام هذه المشاهد اللا إنسانية للترويج له ولأفكاره من خلال إدعاء أن هذه الحملة التي أطلقها ستقلل من معاناة المرأة المصرية ، ويحد من ظواهر العنف الجنسي ضد النساء ، متخذا من منهج النظام السابق نموذجاً في عدم حل المشاكل من الجذور والاكتفاء بالمظاهر البراقة.

إن حملة حزب مصر القوية ستؤدى إلى المزيد من التهميش والعزلة والإقصاء للنساء والعودة مرة أخرى إلى عصر الحر ملك
إن السبيل الوحيد للقضاء على جرائم التحرش الجنسي والعنف بشكل عام تجاه المرأة هو الاعتراف بها كشريك أصيل في شتى مناحي الحياة ، وأن ماهية التكوين الإنساني قائمة على المساواة بين الجنسين في الحقوق والواجبات.

لذا ندعو حزب مصر القوية ، وكافة الأحزاب المدنية والراديكالية في مصر ، وكما دعونا سابقاً رئيس الجمهورية محمد العياط إلى الأخذ بما أعلناه سابقاً من توصيات وملاحظات تتعلق بمناهضة التحرش الجنسي في مصر كما يلي :

الملاحظات والتوصيات :

- التأكيد على أن أي ممارسة سلبيه أو جرائم ترتكب بهذا القدر من الفجور وعدم المسؤولية أن تواجهه بعقوبات قانونية رادعة ، تشعر المواطنين والمواطنات ببناء دولة القانون وسيادة العدالة على جميع المواطنين والمواطنات.

- مناهضة العنف وجرائم التحرش ضد النساء والفتيات في مصر أصبح في ازدياد ملحوظ ويؤكد على تنامي الظاهرة ، مع الأخذ في الاعتبار من مخاطر أن أغلب المجموعات التي تقدم على تلك الممارسات صبيه تتراوح أعمارهم ما بين أقل من 10 سنوات وحتى أقل من 20 وفقاً معلومات استقصائية

- على صانعي السياسات اتخاذ تدابير وخطط مستقبلية وعاجلة ، بالإضافة إلى تبنى مشاريع قوانين تعرف تلك الظاهرة وتسهم في القضاء عليها بشكل عاجل.

- يتحمل المجتمع المدني وكافه القوى الوطنية والمدنية مسؤوليتها الإلزامية بتبنى التدابير والمبادرات والإسهامات السلمية والتفاعلية من أجل نشر سبل التمدن والحداثة وإعلاء قيم حقوق الإنسان والمساواة.

- استمرار سلبية الأمن والداخلية وقلة تدخلهم والضغط على صناع القرار باتخاذ مواقف ايجابية للقضاء على الظاهرة ، هو السبيل ونشدد مجدداً على غياب الرؤية والآليات الحديثة أو أي معايير للتطور لدى الأجهزة الأمنية المتراخية أمام جحافل المتحرشين.

- تطرح المبادرة دعوة لأي جهة أو كيان يتبناها وهى عقد مؤتمر وطني يجمع علماء النفس والسياسية وعلماء في الدين وغيرهم لوضع آليات عمل أو حلول للتفاعل الواقعي مع ثقافة المواطن المصري للمساعدة على القضاء على ظاهرة التحرش الجنسي.

و بناء علي ما سبق: قررت المبادرات و الحركات النسائية الموقعة علي هذا البيان عمل سلسلة بشرية في يوم 31 من شهر يناير بشارع عباس العقاد - مدينة نصر

لنعلن عن أعتراضنا و رفضنا لهذا الأقتراح الغير مسئول و سنعمل من خلال هذه السلسلة علي توعية المواطنين و المواطنات بأسباب الأعتراض و نترك في النهاية حرية الأختيار لكل عاقل بين تطبيق دولة القانون أو الرضوخ للأمر الواقع و الهروب من مواجهة المشكلة الرئيسية.

القاهرة 19 يناير 2012
المباردات المنظمة:

• انا مش هاسكت على التحرش
• شفت تحرش
• ثورة البنات
• فؤادة watch
• فريق لسة بشر
آخر تعديل على السبت, 02 آذار/مارس 2013 19:10
كلمات متعلقه
تعليقات الفيسبوك
تعليقات برلمان النساء

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . يسعدنا مشاركتك معنا